الصحةدوليةرئيسية

فرنسا تنتظر إجراءات حاسمة لمواجهة الموجة الخامسة من فيروس كوفيد 19.

يترأس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء اجتماعا لمجلس الدفاع للنظر في الإجراءات الجديدة المتوجب اتخاذها لمواجهة الوتيرة المتسارعة من انتشار فيروس كورونا في الأيام الأخيرة، ولا سيما بعد تسجيل فرنسا أكثر من 30 ألف إصابة جديدة الثلاثاء للمرة الأولى منذ غشت الماضي.

وينتظر أن يتخذ المجلس قرارا بشأن جدول إعطاء الجرعات المعزّزة للتصدى للموجة الخامسة الجديدة من وباء فيروس كورونا، في وقت تبدو هذه المسألة ضاغطة بسبب تسارع تفشي الوباء في البلاد، وجاءت إصابة رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس ك مثال رمزي على ذلك.

وفي الأسبوع الماضي قالت هيئة تنظيمية مسؤولة عن الصحة في فرنسا، إنه يتعين توسيع مظلة إعطاء جرعات ثالثة تنشيطية من اللقاح لتشمل كل من تزيد أعمارهم عن 40 عاما، وجعلت الحكومة إستخدام الكمامة إلزاميا في جميع المدارس الابتدائية مرة أخرى اعتبارا من 15 نوفمبر .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى