حوادثرئيسيةطنجة تطوان الحسيمة

ضحية اعتداء ..الزوجة تفارق الحياة بمستشفى طنجة

بواسطة/ الشرقي لبريز
لفظت سيدة تبلغ من العمر 34 سنة، أنفاسها الأخيرة، يومه السبت الخامس من الشهر، بالمستشفى الجهوي محمد الخامس بمدينة طنجة، متأثرة بجروحها جراء الإصابات التي تعرضت بواسطة الة حادة من طرف زوجها بدوار الشليحات إقليم العرائش.
وكانت الضحية قد تعرضت للاعتداء وحشي يومه الخميس 3 فبراير، من قبل زوجها بواسطة سلاح أبيض، نتج عنه إصابتها بجروح وكسور خطيرة بمختلف أنحاء جسدها وصفها مصدر طبي بالخطيرة.
وجدير بالذكر فان الضحية، البالغة من العمر 34 سنة وأم لثلاثة أبناء، وصلت إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي بطنجة، قادمة من المستشفى الإقليمي لالة مريم بالعرائش وهي في حالة غيبوبة تامة، نتيجة إصابتها بجروح خطيرة، تسببت لها في نزيف دموي على مستوى جهازها التناسلي، إذ تم وضعها بقسم الانعاس، الى ان فارقت الحياة.
وحسب مصادر من عين المكان فان الزوج أقدم على فعلته نتيجة خلافات مزمنة مع شريكة حياته بسبب شكوك كانت تراوده حول سلوكها، واتهامها بالخيانة مع شاب بدوار المجاهدين التابع لجماعة الزوادة (إقليم العرائش)، ما دفعه إلى الاعتداء عليها وتشويه جسدها بواسطة سلاح أبيض قام بغرسه بجهازها التناسلي.
وبحسب معلومات متطابقة، فإن الزوج المشتبه فيه، البالغ من العمر 36 سنة، يعاني من اضطرابات نفسية، قام بتسليم نفسه طواعية إلى مركز الدرك الملكي بجماعة العوامرة، بعد ان انهى فعله الاجرامي تاركا الضحية مرمية على الأرض وسط بركة من الدماء تصارع الموت.
وقد تم فتح تحقيق تحث اشراف النيابة المختصة، لاجل معرفة اسباب الجريمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock